لليوم الثالث على التوالي.. معرض البناء السعودي يواصل جذب المستثمرين والمهتمين.. وكل احتياجات سوق البناء تحت سقف واحد


واصل «معرض البناء السعودي 2018» جذب المستثمرين والزوار في يومه الثالث على التوالي؛ حيث شهدت صالات العرض المحلية والأجنبية إقبالاً كبيراً من المهتمين في القطاعات ذات الصلة, وأثمرت جهود شركة معارض الرياض، الجهة المنظمة، في حشد أكثر من 500 شركة متخصصة حولت المعرض لأكبر حدث تجاري تتواجد فيه كل احتياجات سوق البناء تحت سقف واحد, وخاصة أن الأنظار نحو سوق معدات البناء السعودي المتوقع أن يحقق نموا سنويا مركبا بمعدل 3.1 في المائة في الفترة بين عامي 2017 و2022.

وتمثل الدورة الثلاثين من المعرض التجاري الدولي، الكبرى لمواد وتكنولوجيا البناء في السعودية، منصة رائدة تجمع نخبة الخبراء وصناع القرار والرواد في صناعة التشييد والبناء من السعودية والعالم، لمناقشة أبرز الفرص الاستثمارية الناشئة بالتزامن مع زيادة قيمة الاعتمادات المالية ومخصصات المقاولات للطرق والجسور إلى 3.5 مليار دولار خلال العام الحالي، انسجاماً مع جهود تعزيز النمو الاقتصادي بعيدا عن النفط لتحقيق رؤية المملكة 2030.
وقال محمد بن سليمان آل الشيخ، مدير عام التسويق في «شركة معارض الرياض المحدودة»؛ يأتي انعقاد «معرض البناء السعودي 2018» في الوقت الذي تشهد فيه المملكة نشاطاً إنشائياً لافتاً، ولا سيما ضمن القطاعات الصناعية والتجارية، بالتزامن مع «برنامج التحول الوطني 2020» و«رؤية المملكة 2030»، وهو ما يعزز دوره كبوابة مباشرة للوصول إلى الفرص الواعدة والآفاق الهائلة المتاحة أمام المستثمرين الراغبين بمواكبة ركب المنافسة والدخول بقوة إلى السوق السعودية.

ومما يجدر ذكره أن «معرض البناء السعودي 2018» انطلق في «مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض»، برعاية بلاتينية من هيئة تنمية الصادرات السعودية «الصادرات السعودية» التي تُعنى بزيادة الصادرات السعودية غير النفطية والانفتاح على الأسواق العالمية، والرفع من جودتها التنافسية وتحقيق وصولها إلى الأسواق الدولية.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله