تســويق المـزاد.. والنـظام الجديد

شهد العقار الفترة الماضية حراكاً كبيراً في المزادات العقارية على مستوى المملكة بصورة عامة وفي الرياض بصورة أخص، وذلك بإشراف محاكم التنفيذ التي استندت على رؤية ثاقبة تحدد هدف المزاد وتضع الآليات المناسبة لتحقيقه باختيار وكلاء بيع بمواصفات معينة تناسب نوعية التسويق المطلوب للعقارات المطروحة للبيع، ولكن مع طرح وزارة العدل التنظيم الجديد آليا  في اختيار وكلاء البيع دون تميز ونجاح نسختها التجريبية في كل من مكة والخبر؛ نتوقع تعميمه قريباً على المحاكم التنفيذية في باقي مدن المملكة.

وقد تظهر مشاكل أخرى مع تطبيقه لعدم وجود شروط إلزامية في تخطيط الحملة التسويقية على وكلاء البيع مع اختلاف الإمكانيات والخبرات وقد يتساهل فيها البعض؛ إما لعدم إدراكهم بأسس التسويق، أو لضعف إمكانياتهم خصوصاً مع المنافسة الكبيرة في السوق. لذا لابد وضع شروط تضمن سلامة التسويق فلا يكفي شرط وضع لوحة إعلانية على المبنى!  وكان سابقا بعض قضاة محاكم التنفيذ يشترط وضع حملة تسويقية وإعلان مبكرا للشفافية أولا ولضمان نجاح المزاد ثانيا.

كما نلاحظ بعض المزادات لا تتحقق أهدافها البيعية لضعف الحملات الترويجية التي تعكس قيمة العقار، ولعدم إنفاق وكيل البيع ماليا عليها مما يجعلها حبيسة بين أسماع أصدقائه ودائرته فقط!! مما يضيّع فرصاً ثمينة للملاك، أوالورثة للوصول للسعر المرضي، وفي الوقت نفسه يضيّع الوكيل على نفسه رزقاً  ببخله وحباً للكسب السريع أو لعدم خبرته.

لذلك ومع النظام الجديد لن تسطيع محاكم التنفيذ اختيار شريك النجاح بعناية ومتابعة مراحل تنظيمه للمزاد بدءاً من مقدرته المالية وكوادره ومراجعة خطته الإعلانية والتسويقية في تحديد الجمهور المستهدف من بيع العقارات إلا بشروط واضحة جديدة ملزمة في تسويق أي مزاد قادم بدلاً من الاكتفاء بشرط أقامه لوحة على المبنى فقط!.

الأساليب التسويقية

لذا لا نستغرب التفاوت الكبير بين أسعار التقييم وأسعار بيع المزاد للأسباب نفسها والتي تنقصها الكشف عن حالة العقار ومساحته ومميزاته والاستثمارات المناسبة له، وغير ذلك من الأساليب التسويقية التي توفر على المستهدفين المعلومة بالتحليل العلمي حتى ينصفون به الملاك والورثة والمشترين.   

وشاهدنا سابقاً تقارب الفترة الزمنية لتنظيم المزادات أدت لتشتت أفكار وخطط المشترين، كما حدث في شهر شعبان الذي طُرحت فيه مزادات كثيرة في أقل من أسبوع. ويتوقع مع هدوء المزادات خلال الفترة القادمة ستكون هناك فرصة لتنظيم مزادات خاصة بعيداً عن منافسة المحاكم التنفيذية.

مقالات وروابط ذات صلة –  المزادات العقارية 

رئيس التحرير عبدالعزيز العيسى يكتب عن:المزادات.. وحقوق التسويق

رئيس التحرير عبدالعزيز العيسى يكتب عن: مضاربات تسويق العقار.. والأجنبي ( سوق العقار)

رئيس التحرير عبدالعزيز العيسى يكتب عن: وعي المستأجر.. وملاك العقار

عبدالعزيز العيسى يكتب عن أولوية السكن مابين المتقاعد والأسرة الناشئة

رئيس التحرير عبدالعزيز العيسى يكتب عن : المزادات واحترافية التسويق  المزادات العقارية 

عبدالعزيز العيسى يكتب: استدامة البناء .. والتفاصيل المجهولة

رئيس التحرير عبدالعزيز العيسى يكتب: القيمة المضافة.. أزمــــــة بـــــائع العقار

عبد العزيز العيسى يكتب: نتمنى فكراً جديداً في 2019 المزادات العقارية

عبدالعزيز العيسى يكتب: منع تراخيص البناء لعاصمة نموذجية المزادات العقارية 

الأستاذ عبدالعزيز العيسى يكتب: وزارة الإسكان.. أسئلة ليست للإجابة سوق العقار

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: جمعياتنا.. ملايين وقلة تدابير

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: المزادات تكشف التقييم! المزادات العقارية  

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: كيف تتجاوز أزمة السوق؟!

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: مزادات الورثة.. محيرة؟! ( المزادات العقارية  )

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: مشروع “نيوم” ينعش عقارات تبوك

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: مؤشرات الاقتصاد السعودي تدعم قطاع البناء والتشييد

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: ماذا يحدث في سوق العقار؟

عبدالعزيز العيسى رئيس التحرير يكتب: نجاحك خفية.. لا يصرح بها!!

التعليقات مغلقة.